العودة إلى غنوم

غنوم هي إحدى أقدم وأفضل واجهات سطح المكتب، وهي الواجهة التي تصدرت وسائل الإعلام أواخر العام الماضي عندما قررت كانوكيال (الشركة المطورة لأبونتو) التخلي عن واجهتها يونيتي والعودة إلى غنوم بدلا عنها. 
 بالنسبة إلي فهي أول واجهة تعاملت معها وتعلمت استخدامها، لذا تحتل مكانة خاصة لدي، وحرصت كل الحرص على تنصيبها على جهازي والترقية في كل مرة للحصول على أفضل تجربة ممكنة معها على أبونتو.

مادمت متعلقًا بها إلى هذا الحد، فلماذا غادرتها؟ ولماذا عدت اﻵن؟

بداية الحكاية


كنت أستخدم توزيعة Xubuntu ولكنني مللت من واجهة XFCE فقررت الغائها وتنصيب Gnome بدلا عنها، وكانت تجربة جيدة لم يعكر صفوها سوى عيوب الفرع التجريبي من الواجهة.
ثم قمت بتحميل 14.04.4 بواجهة غنوم 3.10 مستقرة، ثم الترقية إلى أبونتو غنوم 16.04، وبعد ذلك واجهة غنوم 3.20


ظهور المشاكل

أعتقد أن السبب هو الفرع التجريبي من واجهة غنوم، لأن النظام بدأ يتصرف بشكل غريب ولاحظت عددا من المشاكل في الواجهة، ثم تطورت هذه المشاكل حتى وصلت لإنهيار شاشة الدخول وعدم تمكني من تسجيل الدخول على النظام، وحتى بعد "ترقيع" هذه المشكلة، ظهرت مشاكل أكبر..

مشكلة Recovering Journal

بعد أن رقعت المشكلة اﻷولى ساهم إنقطاع الكهرباء المتكرر في ضرر جزئي للقرص، حيث يقفل الجهاز دون إنذار وتضيع بعض البيانات الغير محفوظة، أيضا سبب ذلك مشكلة في مدير الطاقة بتوزيعة غنوم.

الحل الصعب

كان الحل في ذلك الوقت هو مغادرة غنوم وأي توزيعة مبنية عليها، حتى أتفادى الإضرار بالجهاز، ووقع الخيار على Kubuntu لتحل محل غنوم.
لم تخل التجربة مع Kubuntu من المشاكل، بل بدا في البداية أن المشاكل زادت. لكن تمكنت من حلها والحمد لله .

ما مشكلة KDE؟

لا مشكلة فيها على الإطلاق، سوى أنها مملة! ولم أتمكن من الانسجام معها بعد سنة أو أكثر من الإستخدام اليومي. 
لذلك قمت بإلغاء تنصيب الواجهة بالكامل والعودة إلى غنوم.

تجربة Wayland

لا يزال مدير العرض واي لاند في مراحله التجريبية، وتجربتي معه لم تكن جيدة، أنصح بالبقاء على Xorg

مزايا العودة إلى غنوم

  • جمال الشكل، هذه مزية واضحة طبعًا!
العيب الوحيد: سأفتقد الرائع KDE Connect.
والذي من الممكن تنصيبه بإضافة KDE الى المستودعات وتنصيب كافة إعتمادياته.

    في الختام

    أنا سعيد جدًا بالعودة إلى بيتي، كما أنني قمت بتحويل أحد اﻷزرار قليلة الفائدة إلى زر إعادة التشغيل، وهذا أمر رائع (لم يكلفني سوى 250 نقطة على موقع AskUbuntu).
    كما أن النسخة السادسة المنتظرة من ليبر أوفيس صدرت أخيرًا. هذا عرض لمزاياها من مدونة وادي التقنية.

    هل تستعمل واجهة غنوم عزيزي القارئ؟ ما هو رأيك فيها؟ شاركني برأيك في قسم التعليقات، وشارك المدونة على وسائل التواصل.

    Comments