Posts

Showing posts from August, 2019

Top ten picks out of the pirate bay bundle

Image
In the year 2014 Australian artist trashymctrashboy created a bundle that consisted of 101 indy games and offered it for free download.


At the time it seemed like a bargain for two main reasons:     1. All the games are for free.
    2. There are 101 games to choose from.
It was a lot like the knockoff NES cartridges you pick up at flee markets. It says 101 or 999999999 or 356 games but actually it has 4 games!





I’ve taken the time to play all the games and filter out the 10 I think that are worth your time.
 Please put in consideration these two points:
    1. The list is subjective, it’s the games I like or found playable.
    2. A lot of the flash games didn’t work on my computer, despite having a flash player installed “Gnash”.
With that being said, lets list out the games. I’ll upload my pack and drop a link at the end of the post. If you are interested in the whole thing, it’s on web archive [dot] com.
But before we look at the good games (in comparison) let’s try to understand the …

(اعترافات إنسان) رحلة من طرابلس للقاهرة للدوحة لكوبنهاجن لاسطنبول!

Image
بدأ اﻷمر بمطالعة تدوينة على موقع أراجيك تتحدث عن أول رواية ليبية بالمفهوم الفعلي للرواية. الرواية بعنوان (اعترافات إنسان) للكاتب محمد فريد سيالة. وقد أعادت مجلة الدوحة نشرها ضمن سلسلة كتاب الشهر مع عدد يناير 2017.

كيف تتعامل مع "شحاذي الاهتمام"؟

Image
في الكثير من التدوينات سابقًا انتقدت مواقع التواصل الاجتماعي واﻷضرار التي تسببها: من تشتت اﻷسر، وإدمان الهواتف المحمولة والإنترنت، إلى المقارنات غير العادلة في اﻷرزاق والتعاسة التي تصيب الناس من مشاهدة ما ينشره الغير، وأخيرا هتك أستار البيوت وانتهاء مفهوم الخصوصية.
تدوينة اليوم عن ظاهرة "فيسبوكية" تختلف قليلًا عما سبق ذكره، لكنها تستحق وقفة عامة دون تخصيص أو أمثلة.

شحاذو الاهتمام
هي شخصيات إما أن تكون وهمية أو أن تكون واقعية لكن مبالغًا فيها. لا يهم جنس الشخص في هذه الحالة بل المهم هو المحتوى. تقوم هذه الحسابات بطرح قضايا جدلية بطرق مجتثة من سياقها وبطريقة مستفزة تدفع اﻵخرين للتفاعل معها إما بالسب والشتم، أو بالتأييد الغير محسوب. ما نوع القضايا التي تطرحها هذه "الشخصيات"؟ حسب خصوصية المجتمع وظروفه، سأتحدث عن المجتمع الليبي لكوني أحد أفراده. تنحصر هذه القضايا التي يهوى هؤلاء (الشحاذون) اثارتها في أمور ثلاث:
    1. المرآة ولباسها وزينتها وعلاقتها بالرجل وعملها، إلخ.
    2. مواضيع دينية محسومة منذ قرون عديدة.
    3. مواضيع عرقية ومناطقية تلعب على وتر الجهوية والقبل…

التدوينة 500 والتعليق ال 1000

Image
على مدار السنوات التي مرت علي كمدون. احتفلت بعلاماتي الفارقة. كل سنة أحتفل بالذكرى السنوية لافتتاح مدونتي. أرقام المشاهدات التي تمر علي: المائة ألف اﻷولى، المئتان والخمسون، والثلاثمائة، واﻷربعمائة، والأربعمائة واﻷربع وأربعون!  وقريبا إن شاء الله الخمسمائة ألف مشاهدة. هذا الهدف التالي الذي أضعه نصب عيني.

هذه العلامات كانت حافزًا لي على مواصلة الطريق. دفعة إضافية حتى الوصول إلى المحطة التالية ثم لنرى ما يحدث.
الهدم والبناء لا يفوتني أن أذكر أنني ألغيت عشرات التدوينات لأنني شعرت أنها دون المستوى. لذلك تأخر وصولي لهذه العلامة الفارقة لفترة طويلة. 122 تحديدًا!

كان بودي أن تكون هذه التدوينة أيضًا للاحتفاء بالوصول لنصف مليون مشاهدة. لكن هذه العلامة الفارقة ستنتظر قليلًا. من حسابات أعداد المشاهدات الحالية سبعة أشهر تقريبًا. سأترك الاحتفاء بتلك العلامة إلى حينه. التعليق رقم 1000 أيضا وصل عدد التعليقات على المدونة (مع ردودي عليها) ألف تعليق! لا أستطيع أن أصدق.. مرت عليّ أشهر طويلة لا يترك أحد فيها أي شيء. كنت أستخدم طرقًا ملتوية قليلًا لأعرف أن المحتوى خاصتي يصل للقراء. لكنهم كانوا يمرون ويحم…

الجانب المظلم للمصادر الحرة

Image
تحدثت كثيرا في هذه المدونة عن البرمجيات مفتوحة المصدر وقمت بتقييم عدد كبير منها وشرح كيف تعمل وكيف يمكنها أن تستبدل برمجيات ويندوز الاحتكارية أو نظام ماك مثلا. لكن هناك جوانب أخرى لا ندركها ولا نراها قد تعرقل تطور بعض المشاريع.

ماذا كنت لتفعل بحياتك إن دفع لك مرتبك مدى الحياة دون أن تعمل؟

Image
ماذا كنت لتفعل بحياتك إن دفع لك مرتبك مدى الحياة دون أن تعمل؟ هذه الفكرة ليست بجديدة.. بعض الدول الاسكندنافية تفكر في منح مواطنيها مرتبات شهرية تكفيهم مدى الحياة دون أي عمل يذكر، متيحة لهم فرصة فعل ما يشاؤون في حياتهم دون القلق على مصدر دخلهم!


طبعا هذه ليست طريقتي في السخرية من "الموظفين اﻷشباح" الذين يحصلون على رواتب دون أن يعملوا أو يستحقوا تلك المرتبات..